يوم الخميس, 21 سبتمبر 2017
Latest News
Main » القوات العراقية تبدأ عملية اقتحام المدينة القديمة في الموصل

القوات العراقية تبدأ عملية اقتحام المدينة القديمة في الموصل

19 حزيران 2017

ويقول الفريق الركن عبدالغني الأسدي، قائد قوات مكافحة الإرهاب، إنه تم تقسيم المدينة القديمة في أيمن الموصل إلى أربعة محاور لاستعادتها من سيطرة تنظيم داعش.

ودخلت عملية مدينة الموصل ، وهي مركز محافظة نينوى وثاني أكبر مدينة في العراق ثانية كبريات المدن العراقية والتي تجري برعاية ودعم أمريكيين شهرها التاسع.

وقالت الخلية في بيان لها إن "مجموعة من عناصر داعش (لم تحدد عددهم) سلموا أنفسهم إلى القوات الامنية في المدينة القديمة بالجانب الغربي للموصل بعد إطلاق نداءات عبر مكبرات الصوت تحث المسلحين على إلقاء السلاح وتسليم أنفسهم".

فاستعادت الجزء الشرقي من المدينة، في يناير/كانون الثاني، وأطلقت عملية الجزء الغربي، في فبراير/شباط.

وسقوط الموصل سيمثل فعلياً نهاية النصف العراقي من دولة "الخلافة" التي أعلنها زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي في خطبة ألقاها في جامع النوري قبل ثلاث سنوات وتضم أجزاء من العراق وسورية.

أعلنت الأمم المتحدة الجمعة أن أكثر من مئة ألف مدني عراقي محتجزون لدى مسلحي تنظيم الدولة كدروع بشرية في الموصل القديمة.

وقال قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي لوكالة الأنباء الفرنسية، إن العملية تتقدم ببطء "لنحافظ على المدنيين ونتمكن من إمساك موطئ قدم في الحافة الأمامية".

من جهتها، حذرت "لجنة الإنقاذ الدولية" في بيان الأحد من المخاطر الكبيرة التي تواجه المدنيين الذين يعانون أصلا من الصدمة.

ومنذ انطلاق العمليات العسكرية قبل ثمانية أشهر، نزح نحو 862 ألف شخص من الموصل، عاد منهم نحو 195 ألف، معظمهم إلى مناطق شرق الموصل.

وشكل سقوط الموصل الهزيمة الأقسى التي لحقت بالقوات العراقية في حربها ضد "داعش".

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد حصل على المدية بشكل مفاجيء وسريع في منتصف العام 2014.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل. مع تحيات اسرة موقع صحيفة اليوم. لاتنسي عمل لايك او اعجاب بصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالعرب نيوز ليصلكم جديد الاخبار.

وبسيطرة القوات الأمنية على المدينة القديمة، يخسر داعش كامل الموصل، آخر أكبر معاقله في شمال العراق.

القوات العراقية تبدأ عملية اقتحام المدينة القديمة في الموصل